النقابة الوطنية للمهندسين المغاربة تدين المجازر والاعتداءات الوحشية على المعتصمين والمتظاهرين السلميين بمصر

استمرارا للمجازر البشعة والوحشية التي سبق أن نفذها الجيش والداخلية وفلول النظام السابق، استيقظ الشعب المصري والعالم يوم الأربعاء 14 غشت 2013 على مجزرة وحشية ضد المعتصمين السلميين في ميداني رابعة العدوية والنهضة وباقي المحافظات المصرية، واستمر التقتيل طيلة الأيام الموالية في محاولة لإخراس صوت المتظاهرين السلميين وثنيهم عن مطالبهم، وكانت النتيجة آلاف الشهداء و المصابين والمعتقلين خلال وقت قياسي.

إننا في النقابة الوطنية للمهندسين المغاربة، اهتماما منا بقضايا الأمة، نتابع بقلق شديد ما يحدث في مصر منذ ثورة 25 يناير لما يشكله من أهمية استراتيجية على المنطقة و نعلن أننا:

  • ندين بشدة المجازر والاعتداءات المتواصلة  لقوات الجيش والشرطة على المتظاهرين السلميين وانتهاك حرمة الموتى والمصابين بما يتنافى مع الحقوق الأساسية للإنسان.
  •  نستنكر الاعتقالات السياسية المتواصلة والتضييق على وسائل الإعلام وقتل الصحفيين واستهداف المساجد والكنائس وكل أعمال العنف التي  تستهدف المصريين وتتعارض مع دولة الحق والقانون.
  •  نندد بأي خروج عن المنطق الديمقراطي وعن مبادئ  الدولة المدنية الدستورية التعددية الحديثة و بأي تلاعب أو تقويض لإرادة الشعب المصري أو خيانة لثورة 25 يناير.
  • نناشد المنظمات الحقوقية ومؤسسات المجتمع المدني والإعلام للقيام بالأدوار المنوطة بها بمهنية ومن غير تحيز أو انتقائية أو نشر للشائعات أو اختلاق للأخبار أو تلفيق التهم، ونشجب كل تحريض أو مساندة أو تبرير أوصمت تجاه القتل والعنف. 
  • نرفض أي تدخل أجنبي وتحت أي مسمى سواء كان عسكريا أو سياسيا أو ماليا أو إعلاميا إلّا ما يساعد على تقريب وجهات النظر بين الفرقاء دون أي مساس بالسيادة المصرية.
  • ننبه الفرقاء في مصر إلى ما يحاك ضدها من مؤامرات تهدف إلى تقسيمها أو إضعاف قوتها عبر إشاعة الفرقة والطائفية بما لا يخدم إلا مصالح أعداء الأمة.
  • ندعو جميع الأطراف السياسية في مصر إلى تبني الحوار كوسيلة وحيدة لرأب الصدع دون إقصاء أو عنف أو تخوين أو تكفير وبكل تجرد و اعتدال مع إعلاء مصلحة الوطن فوق كل اعتبار.

وفي الأخير ندعو الله العلي القدير أن يحفظ مصر وأهلها وأن يرحم شهداءها وأن ينعم على الأمة العربية والإسلامية جمعاء – وخصوصا في فلسطين المحتلة وسوريا الجريحة- بالأمن والأمان والكرامة والحرية.

النقابة الوطنية للمهندسين المغاربة تتضامن مع المرشحين لمباراة التوظيف بالمكتب الوطني للسكك الحديدية برسم سنة 2013، و تدعو المسؤولين إلى معالجة الاختلالات الحاصلة و ضمان نزاهة العملية عبر إعمال الإجراءات الضرورية و العاجلة.

في إطار متابعة المكتب الوطني للنقابة الوطنية للمهندسين المغاربة لملف توظيف المهندسين الجدد و حرصا منه على النضال من أجل إقرار مبدأ الكفاءة و الاستحقاق كمعيار للتوظيف ببلادنا، و من أجل ضمان مبدأ تساوي الفرص و الشفافية، وقف المكتب الوطني على مستجدات مباراة التوظيف بالمكتب الوطني للسكك الحديدية برسم سنة 2013.

اِقرأ المزيد: النقابة تتضامن مع المرشحين لمباراة التوظيف بالمكتب الوطني للسكك الحديدية برسم سنة 2013

Leave A Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *